كشفت إحدى الطالبات السعوديات بكلية الجبيل الجامعية، عن ما وصفته بـ”انتهاك خصوصية” الفيتيات في الكلية، حيث يجري تفتيش جوالاتهنّ، وتتدخّل موظفات الأمن في قصات الشعر ولون الصبغة.وفقَ قولها

 

وقالت الطالبة “ديم” خلال استضافتها في برنامج “يا هلا “على قناة “خليجية” إن “الكلية من أسوأ لأسوأ، ونعاني تعسّف الموظفات في التعامل معنا”.

 

وأكّدت ديم أن إدارة الكلية تنفي كل ما تتعرض له الطالبات، بينما تقوم الموظفات بشن جولات تفتيشية على الطالبات، وعندما يرصدن أي شيء، مثل ارتفاع التنورة بشكل غير مقصود، أو تعسفهن في قصات الشعر وما شابه، يتم إقرار خصم من مكافآت الطالبات.

 

بدورها قالت الطالبة حصة، إنه لا يوجد نظام يتيح للطالبة إعادة الاختبارات، حيث أكدت أن إدارة الكلية لا تقبل أية أعذار حتى ولو كانت صحية طارئة تجبر الطالبة على عدم حضور الاختبارات النصفية، ما يؤدي إلى انخفاض معدل كثيرات، ويعرضهن للحصول على ثلاثة إنذارات، وبالتالي يتم استبعادهن من الكلية، وبالتالي لا تقبل بهن أي جامعة حكومية.بحسب موقع “عاجل”

 

بدوره أوضح أحد المسؤولين في الكلية أنه لا يتم فصل أي طالبة بسبب نقص المعدل، إلا بعد فشلها في اجتياز اختبارات 3 فصول دراسية متوالية.