تداول ناشطون عبر موقع التدوين المصغر “”، مقطع فيديو يفضح حساب “صحيح البخاري ومسلم” وصاحبه ، الذي تحول فجأة لمنصة سياسية تهاجم دولة وسياساتها.

 

ووفقا للفيديو المتداول الذي رصدته “وطن”، فإن الحساب عبر موقع “تويتر” أنشأ في عام 2011 لنشر أحاديث الصحيحين “بخاري ومسلم”، حيث كانت انطلاقته بسيطة ويقوم بشحذ الريتويت من الحسابات الكبيرة وعلى رأسها حساب الداعية السعودي المعتقل حاليا والذي تهجم عليه الحساب مؤخرا الدكتور سلمان العودة.

 

وكشف الفيديو كيف حاول “الرشيدي” الذي أطلق الحساب النصب على المتابعين وطلبه الاموال بزعم إنقاذ أبنائه الذين يرقدون في العناية المركزة، مطالبا بـ 90000 دينار كويتي لكي لا يسجن، ليتضح فيما بعد انه غير متزوج واعزب، وفقا لورقة صادر من الشؤون المدنية الكويتية.

 

ولفت الفيديو إلى تأييد الحساب للثورة السورية، إلا أنه انقلب فجاة وظهرت علاقته بالداعية الإماراتي المجنس والمثير للجدل وسيم يوسف، ليتحول ويبدأ ممارسة “التشبيح” ضد العلماء والدعاة، معربا عن فخره بان كان سببا في الداعية سلمان العودة بعد ان كان يشحذ منه “الريتويت”.

 

ومؤخرا، ظهر الرشيدي مع عضو هيئة كبار العلماء سليمان أبا الخيل، ليعلن الحساب في نفس اليوم تحوله لملكية سعودية.

 

وكشف حساب “العهد الجديد” على موقع التدوين المصغر “تويتر”، أن وزير الأوقاف السعودي السابق وعضو هيئة كبار العلماء الحالي، سليمان أبا الخير اشترى حساب “صحيح البخاري ومسلم” على “تويتر” بمبلغ مليون وثلاثمائة ألف ريال لمجرد مهاجمته قطر.

وقال “العهد الجديد” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:”دفع عضو “هيئة كبار العلماء” سليمان أبا الخيل مبلغا قدره 1.300.000 ريال لقاء شراء حساب باسل الرشيدي على تويتر صاحب الاسم (صحيح البخاري ومسلم)”.