كشف حساب “العهد الجديد” على موقع التدوين المصغر “”، أن وزير الأوقاف السعودي السابق وعضو هيئة الحالي، سليمان أبا الخير اشترى حساب “صحيح البخاري ومسلم” على “” بمبلغ مليون وثلاثمائة ألف ريال لمجرد مهاجمته .

 

وقال “العهد الجديد” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:”دفع عضو “هيئة كبار العلماء” سليمان أبا الخيل مبلغا قدره 1.300.000 ريال لقاء شراء حساب باسل الرشيدي على تويتر صاحب الاسم (صحيح البخاري ومسلم)”.

 

وجاء ذلك على إثر تحول الحساب الذي يمتلكه باسل الرشيدي (كويتي الجنسية) بشكل مفاجيء لحساب سياسي، حيث شنّ هجوما ضاريا على قطر منذ اندلاع الازمة الخليجية.

 

وأعلن الحساب “صحيح البخاري ومسلم” قبل أيام عن نقل ملكيته بالكامل إلى إدارة سعودية بنسبة 100%، في تغريدة ختمت بـ”حفظ الله مملكتنا ومليكها وشعبها من كل سوء والشكر للإدارة السابقة على جهودها”، دون ان يوضح لماذا وكيف؟.

 

وفي محاولة من مالك الحساب لإبراز نفسه في الأزمة مستغلا حالة التشنج القائمة خلال الازمة، زعم أنه تلقى عروضا من أطراف قطرية، على رأسها “مستشار أمير قطر عزمي بشارة”، لشراء حسابه وحسابات أخرى يديرها، بهدف التشكيك بشخصيات سعودية واتهامهم بشق وحدة الخليج، بحسب ادعاءه.

 

واستقبل مؤخرا عضو هيئة كبار العلماء ومدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية الدكتور سليمان أبا الخيل صاحب الحساب، و”قدم له شكره له ومبديا التعاون معه فيما يحقق المصلحة وتطلعات خادم الحرمين الشريفين وولي عهده”، بحسب وسائل الإعلام ، ليتضح فيما بعد شراؤه للحساب.