توفى الاندونيسي “” حارس مرمى فريق “بريسيلا”، نتيجة اصطدامه القويّ بزميله في الفريق، في الدقيقة الأخيرة من أحداث الشوط الأول أثناء المواجهة أمام “سيمين بادانج”، ضمن .

 

وتعرض الحارس صاحب الـ38 عاما للموت نتيجة كسور في الرقبة والظهر إثر الاصطدام العنيف.

وجرى نقل الحارس للمستشفى على أمل اسعافه، حيث كان لا يزال حيا طبقا لتصريحات أحد الأطباء الذي استقبل “هودا” لدى وصوله، وحاول المسعفون انقاذ حياته إلا أنه توفي عقب وصوله للمستشفى بدقائق قليلة.