أكد المغرد الشهير “مجتهد” أن ولي العهد السعودي  لا يسافر للإمارات مباشرة لسبب ما، مشيرا بالتفاصيل إلى لقاءاتٍ سرية جمعت “ابن سلمان” بولي عهد أبو ظبي عن طريق استخدام الأول حقل “شيبة النفطي” الواقع على الحدود مع .

 

وكان “مجتهد” قد تحدث عن هذا الأمر بالأمس بصورة مجملة، متعهدا بالتفصيل والشرح اليوم.

 

وبالفعل قال “مجتهد” في سلسلة تغريدات دونها منذ قليل عبر نافذته بتويتر رصدتها (وطن): “كيف يستخدم ابن سلمان لعبور الحدود والنزول ضيفا على ابن زايد؟ ولماذا حقل شيبة تحديدا؟ وماذا يفعل حين يحل ضيفا على ابن زايد؟”.

وأجاب محددا موقع الحقل في البداية قائلاً: “يقع حقل شيبة في أقصى الربع الخالي على بعد 10 كيلو فقط من الإمارات، وخلف الحدود استراحات كثيرة في منطقة ليوا الإماراتية خاصة بابن زايد”.

 

وتابع: “منطقة الحقل التابعة لأرامكو تكاد تكون مدينة مصغرة، وفيها مطار يستقبل الطائرات الكبيرة وتجهيزات أساسية تصلح لأن تكون منطلقا لاستكشاف المنطقة”.

وأشار “مجتهد” في تغريدة أخرى إلى أنه لسبب ما، لا يريد ابن سلمان السفر للإمارت مباشرة للنزول ضيفا على ابن زايد، ولذلك عمد إلى استخدام حقل الشيبة كمحطة للوصول للإمارات فماذا فعل؟.

وتابع “مجتهد” إجاباته قائلاً: “جرب هذه الطريقة في المرة الأولى (قبل أزمة ) بـ “زيطة و زمبليطا” تحت مظلة استكشاف الربع الخالي وقضاء اسبوعين هناك ثم العودة للرياض”.

وأوضح: “قبل قدومه أقيم عشرات المباني الجاهزة (بورتبلز) مهبط طائرات عمودية، برجين متنقلين STC و موبايلي وصلت 80 سيارة تاهو لكزس سوى التجهيزات الأخرى”.

كما سبق قدوم “ابن سلمان” أيضا وفقا لـ “مجتهد” عدد ضخم من الحرس والطباخين والخدم والمرافقين والمؤنسين وكان الجميع يتحدث أنه سيبقى لمدة أسبوعين في جولة في الربع الخالي.

ويتابع “مجتهد” كاشفا عن المفاجأة “وبعد أن وصل حدثت المفاجأة: لم يبق إلا ليلة واحدة ثم ركب الهيلوكبتر متجها للإمارات وبقي أسبوعين ثم عاد ولم يبق إلا ساعات ثم عاد للرياض”.

“وكان غالبية من في حقل الشيبة يظنون أنه موجود طيلة الفترة ولم ينتبهوا أنه غادر للإمارات وذلك لأن حركة المرافقين والتجهيزات توحي بوجوده”.بحسب “مجتهد”

وأوضح “مجتهد”: “وتبين لاحقا أنه استخدم الحقل كتغطية لانتقاله للإمارات وأن “الهلمّة دي كلّها” للتضليل حتى يتمكن من قضاء ما يريد من الوقت في ضيافة ابن زايد”. مضيفاً: “وحين رأى الطريقة مفيدة في التمويه أدرك أنه يستطيع أن يتخفى أكثر دون البهرجة فصار يكتفي باستخدام طائرة من طائرات أرامكو ثم ينتقل للإمارات”.

واختتم المغرد الشهير “مجتهد” تغريداته بالقول “كما اتضح أن هذه الزيارات الطويلة (اسبوعين وأكثر) لم يكن فيها من النقاش السياسي إلا القليل بل كانت لأهداف أخرى أرادها ابن زايد وقد تحققت”.

يأتي ذلك في وقت كشف فيه حساب “العهد الجديد” عن اختفاء ولي العهد السعودي محمد بن سلمان عن الانظار، في ظل حالة انقسام غير مسبوقة تشهدا عائلة “آل سعود”.