في واقعة أثارت جدلا واسعا بين النشطاء في ، نشرت صفحة بمحافظة الإسكندرية، دراسة صدرت عام 2014 في “شنغهاي” تؤكد على وجود فوائد صحية جمة في عملية لزوجها، وعنونت منشورها على الصفحة بـ””.

 

وقالت صفحة الدعوة السلفية بالعامرية: “تشير بيانات الدراسات التي تمت حول العالم في مناطق مختلفة، بأن احتضان الزوجة يومياً يبقيك بعيداً عن الطبيب؛ وذلك لأن الاحتضان له فوائد صحية من الرأس حتى أخمص القدمين ويساعدك في الاستمتاع بحياة صحية جيدة، كما أن المؤتمر العالمي للعلاج النفسي في شنغهاي مايو 2014 أثبت أن احتضان الزوجة له فوائد نفسية رائعة ويساعد في تحسن المزاج”.

 

تحسين المزاج:

أثناء احتضان الزوجة يزيد من هرمون السيروتونين والذي يساعد فى تحسين المزاج بشكل جيد، حيث تسيطر مشاعر العاطفة على الجسم وتسيطر عليه بالكامل. وقد يعد العناق أحد أنشطة التأمل ويعطيك الفرصة للتركيز على القلب ومشاعرك.

 

تقليل الإجهاد:

في لحظة احتضان الزوجة يوفر لك لحظات من الهدوء بعيداً عن فوضى العالم الخارجى، يحدث صمت فى داخل العقل وتحقيق استرخاء الجسم .

 

كما أن الاحتضان يقلل من مستويات الكورتيزول فى الجسم والتي تعرف بإسم هرمونات التوتر.

 

وأثناء لحظات الإحتضان يحفز الدماغ علي خلق شعور بالسلام والهدوء من خلال تغير مستويات الأكسيتوسين في الجسم، فقد وجدت دراسة فى جامعة إيموري عام 2000 وجود صلة بين الاحتضان وتقليل التوتر والإجهاد، لذلك ينصح باحتضان الزوجة يومياً قبل الخروج من المنزل وبعد العودة من المنزل.

 

ووفقا للدراسة التي نقلتها صفحة “الدعوة السلفية” يعمل الاحتضان والتقبيل على تحسين شكل عضلات الوجه. ويزيد من إفراز اللعاب، الذى يساعد على قتل البكتريا التى يمكن أن تسبب تسوس الأسنان وتمنع تراكم المواد الدهنية.

 

يعمل الإحتضان على تقليل الأجسام المضادة فى الدم والمسئولة عن إفراز الهستامين وبالتالي يساعد الهستامين فى تقليل العطس والعيون الدامعة وهى من أعراض الحساسية.

 

حرق السعرات الحرارية:

أثناء الاحتضان يدق القلب أسرع ويطلق الأدرينالين وغيره من الناقلات العصبية في الدم. تعمل زيادة الأدرينالين علي تسريع عملية الأيض ويساعد فى حرق السعرات الحرارية.

 

وأظهرت دراسة أجراها الدكتور ألكسندر ديوس، بأن الحضن إذا استمر أكثر من 20 ثانية يمكن أن يساعد في حرق ما يصل 2-3 سعرات حرارية فى الدقيقة الواحدة.

 

صحة القلب:

يساعد احتضان الزوجة على التحكم فى مستويات ضغط الدم وضبط مستويات الكوليسترول في الدم. وقد أظهرت دراسة بأن احتضان الزوجين يساعد في انخفاض الضغط وتقليل مستويات الكولسترول. كما أنه يقلل الإجهاد ومن المعروف بأن الإجهاد من عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب لذلك فهو يساعد في الحصول على قلب وأوعية دموية صحية.

 

زيادة مناعة الجسم ضد الأمراض:

يساعد الاحتضان فى زيادة مناعة الجسم ومقاومة الجراثيم وبالتالي مقاومة الأمراض المختلفة مثل عدد كرات الدم البيضاء، الإنفلونزا، القروح الباردة، وتقليل أعراض الحساسية.

 

تخفيف الألم:

إذا كنت تتناول المزيد من مسكنات الألم، فإن احتضان الزوجة قد يغنيك عن ذلك لأنه يساعد فى تخفيف الألم حيث يساعد الجسم فى إفراز المواد الكيميائية مثل: الأندروفين والتي يمكن أن تكون أقوى من مادة المورفين المخدرة التى تستخدم فى تخفيف الألم.

 

التمتع بحياة طويلة:

أظهرت الدراسات بأن احتضان الرجل لزوجته فى الصباح يومياً قبل الذهاب إلى العمل يزيد من حياته وأيضاً عند العودة إلى المنزل.

 

الحضن يقوى روابط الحب:

أحد فوائد الحضن المذهلة ومن أهمها أنه يقوى روابط الحب بينكم والاستمتاع بحياة رومانسية أكثر.

 

الوقاية من النوبات القلبية:

المعانقة يمكن أن تساعد فى منع الإصابة بالسكتات الدماغية والنوبات القلبية. وفقاً لدراسة خاصة، أظهرت بأن الأشخاص الذين يعانقون زوجاتهم بانتظام يساعد فى تنظيم ضربات القلب.

 

وفي نهاية المنشور، كتب نصيحة للمتابعين:” فلا تخجل أخى الحبيب من معانقة زوجتك حتى ولو أمام اولادك ولو بعد عمر طويل من العلاقة الزوجية فذلك له فوائد صحية واجتماعية”.

 

وأثار منشور الدعوة السلفية، استياء المتابعين، حيث من المفترض أن تكون الصفحة لأخبار الدعوة ومنشورات دينية عن السلف الصالح، وخروجها عن النص الذى تعود عليه المتابعون.