روت الممثلة اللبنانية ، تفاصيل تعرّضها لمحاولة اغتصاب على يد ، بعد تسلله إلى شقّتها من النافذة، وكيف قاومته ومنعته من تنفيذ مخططه.

 

وظهرت “ماري” في أحد البرامج التليفزيونية تروي قصتها، وقالت إن الحارس –سوري الجنسية- تسلل إلى شقتها من النافذة عندما كانت نائمة، واستيقظت لتجد الحارس يقف في غرفتها، حيث حاول الهجوم عليها في محاولة لاغتصابها وقتلها.

 

وأضافت أنها قاومت بشدة، وبدأت بالصراخ لمساعدتها، ما دفع الحارس للهرب ثم فر برفقة زوجته، لكن الشرطة تمكنت من القبض عليه في النهاية.

 

وذكرت أنه تواصل معها عبر “مسجات” طالباً السماح منها. لكنها أكدت أنها لن تتنازل عن القضية وستطالب بإنزال أشد العقوبات عليه.

 

ونصحت الفتيات بالدفاع عن أنفسهن وعدم التنازل عن حقهن لمواجهة هذه الظاهرة.

 

ووصفت الممثلة اللبنانية آن ماري سلامة ما تعرّضت له بأنه “معجزة”.