انتقم زوج في ، من زوجته لخيانتها له بإقدامه على سكب مادة كيماوية حارقة عليها وعلى عشيقها، حيث توفيت في قسم الطوارئ في مستشفى “القاسمي”، إثر تعرضها لحروق من الدرجة الثالثة أصابت 30 في المئة من جسدها.

 

وفي التفاصيل، ذكر الزوج بعد القبض عليه أنه كان في رحلة عمل خارج الإمارات، وبعد أسبوع واحد من وصوله إلى هناك، وتصفحه صفحته على موقع التواصل “فيسبوك”، اكتشف صورة لزوجته (25 عاما) مع رجل آخر، مضيفًا أنه قرر عدم الاتصال بها، وعاد فورًا إلى الدولة.

 

وأوضح أنه بقي في الفندق بعد عودته وأخذ يراقب تحركات زوجته وصديقها، وتتبعهم حتى دخلوا شقته تاركين وراءهم الباب مفتوحًا، ما دفعه لدخول الشقة خلفهما، وذهب مباشرة إلى غرفة النوم، وألقى المادة الكاوية عليهما.

 

وقالت الشرطة، بحسب صحيفة “البيان”، إنها تمكنت من إلقاء القبض على الزوج في المطار قبل فراره، والذي يواجه تهمة القتل، وقد أحيل إلى النيابة العامة بعد اعترافه بتعمده حرق زوجته عقابًا لها على خيانتها.