تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو مؤثر لطفل سوري بمدينة حارم بإدلب وهو يناشد والده بإنقاذه من تحت الركام بعد ان تعرض منزلهم للقصف من الطيران الروسي.

 

ووفقا لمقطع الفيديو الذي رصدته “وطن”، فقد توجه الطفل بندائه لوالده الذي وقف عاجزا بالقول: “يا بابا أبو رجليك يا بابا..يا بابا لا..ما بدي أموت”.

 

وبحسب الفيديو فقد لقي عشرات المدنيين بينهم أطفال ونساء مصرعهم بعد تعرض مدينتهم “إدلب” لعمليات كثيفة منذ 19 أيلول/سبتمبر الماضي، ردا على هجوم بدأته فصائل إسلامية في شمال محافظة “حماة” المجاورة.

 

ووفقا لوكالات الأنباء وشهادات العيان، فقد يوم 30 سبتمبر ما لايقل عن 100مدني، بقصف جوي روسي ونظامي استهدف نحو 40 منطقة وتجمعا سكنيا في محافظة إدلب.

 

وأعلنت منظمة “أطباء بلا حدود” حالة الطوارئ الصحية بعد توقف المستشفيات عن العمل.

 

من جانبها، اتهمت فصائل المعارضة السورية الطائرات الروسية باستهداف مراكز الدفاع المدني والمستشفيات والمدارس والمساجد ومخيمات النازحين ومحطات الكهرباء، مؤكدة بان ذلك يعتبر خرقا لاتفاق “خفض التصعيد” في محادثات “أستانا6”.