تشتهر منطقة “آسا” بالمغرب بمواسمها الصحراوية الجافة القاسية، وتحتوي على مئات من غرف المياه الجوفية المصممة للاحتفاظ بمياه الأمطار، لكن إحدى الأفاعي حوصرت داخل إحدى الغرف دون طعام أو شراب لأكثر من شهر وكادت تفقد حياتها بسبب .

 

وظهر عامل إنقاذ في مقطع فيديو يضع الماء على الثعبان ليفاجأ بحركته؛ حيث بدأ الثعبان يشعر بالمياه وروى عطشه، ويمكن رؤيته في نهاية اللقطات قادرا على الزحف مجددا.