كشف حساب “معتقلي الرأي” المتخصص في التعريف بمعتقلي الرأي داخل ، أن السلطات في المملكة استدعت الداعية السعودي المعروف، ، وقد أطلق سراحه بعد أخذ تعهداتٍ منه.

 

وجاء في تغريدةٍ نشرها الحساب أنّ “ناصر العمر تم استدعاؤه وايقافه لبضع ساعات في يوم 12-9-2017 ، وبعد أن أخذوا منه تعهدات كثيرة، أطلقوا سراحه”.

يذكر أن “العمر” قد وَضعته السلطات السعودية على قائمةٍ بالمنع من السفر من المملكة.

 

وتشن السلطات السعودية حملة اعتقالات في صفوف العلماء في المملكة والمعارضين، للتوجه الجديد الذي يقوده ولي العهد ، اعتقل على إثرها العشرات الذين كان من بينهم الشيخ سلمان العودة وعوض القرني وعلي العمري.