ذكرت صحيفة “الإندبندنت” البريطانية، أن طفلاً يبلغُ من  العمر (8 سنوات)،  اثناء محاولته حماية شقيقته، البالغة سبع سنوات، من الاغتصاب من قبل عشيق والدتهما.

وبحسب الصحيفة، فإنّ شاباً يبلغ عمره 23 سنة اقتحم، في الأول من سبتمبر/أيلول الجاري، منزل عشيقته، إليزابيث سالون، البالغة 28 عاما، وهجم بسكين على ابنتها، “داناي”، وضربها على عينها اليسرى وبعد ذلك حاول اغتصابها.

وقام أخاها “دانتي” بالدفاع عنها، لكن الرجل ضربه بمطرقة على رأسه وجسده عدة مرات. وتوفي الصبي بعد ستة أيام من الحادثة.وقد تبرعوا بقلب الصبي المتوفى لطفل عمره أربع سنوات من ولاية كاليفورنيا.

وقد اعتقل رجال الشرطة قاتل الصبي. ووجهت إليه تهمة القتل والشروع في القتل والتحرش الجنسي بالأطفال.