في تدوينة تعكس مبتغى وهدف الليبرالية في المملكة والتي تهدف لتحويل الشعب، أشاد الإعلامي السعودي ومدير قناة “ بالشعب السعودي الذي كسب الرهان بـ”الرقص” خلال احتفاله بالعيد الوطني الـ87.

 

وقال “الدخيل” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:”  كسبتم الرهان يا أبناء الوطن، رقصتم وعشتم بهجة الوطن بسعادة ورقي، بلا حوادث ولا شوائب #اليوم”.

 

ولاقت تدوينة “الدخيل” استنكارا واسعا عبر “تويتر”، مؤكدين بأن المملكة التي كانت تتميز بنقل تعاليم الدين الإسلامي السمحة تحولت إلى بلد للهز والرقص، مشددين بأن الحسنة الوحيدة التي لاحتفالات العيد الوطني أنها كشفت مدعي الليبرالية وهدفهم الواضح في إفساد الناس.

وكان رواد موقع التدوين المصغر “تويتر” في المملكة العربية السعودية قد وجهوا انتقادات حادة لاحتفالات الـ87 وما صاحبه من واختلاط ورقص بين الرجال والنساء في بلد يزعم أنه حامي حمى الدين ودستوره القرآن والسنة.

 

ودُشّن ناشطون هاشتاجا عبر موقع “تويتر” بعنوان: ” #الشعب_يريد_عوده_الهيئة” تصدر الترند السعودي، طالبوا فيه بعودة هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الذي نزعت منها العديد من الصلاحيات بعد مجيء محمد بن سلمان، منتقدين سماح هيئة الترفيه بالمشاركة في الاحتفالات وعدم فصلها كذلك بين النساء والرجال.

 

يذكر أن السعودية سمحت للنساء، للمرة الأولى، بدخول إستاد الملك فهد بالعاصمة ، لحضور احتفالات اليوم الوطني، بعد أن أعلنت الهيئة العامة للترفيه عن التنسيق مع هيئة الرياضة، لحضور ومشاهدة فعالية ملحمة وطن التي تنظمها الهيئة ضمن روزنامة فعالياتها لليوم الوطني السابع والثمانين.

 

وتحتفل المملكة بالعيد الوطني، في 23 سبتمبر/أيلول من كل عام، وهو اليوم الذي تم فيه توحيد المملكة وتغيير اسمها من مملكة الحجاز ونجد وملحقاتها إلى السعودية وكان ذلك عام 1932.