انضمّ الداعية الشهير ، إلى قائمة الدّعاة والمفكرين والعلماء الذين اعتقلتهم السلطات ، وفقَ ما أكّد حساب “معتقلي الرأي” على “تويتر”.

 

وقال الحساب المتخصص في التعريف بمعتقلي الرأي داخل المملكة، إنه قد تأكد لهم الداعية السوري الأصل، الذي يقيم داخل المملكة منذ سنوات يوم 18 سبتمبر/أيلول 2017.

ولفت “معتقلي الرأي” إلى أنّ حساب الشيخ محمد صالح المنجد على تويتر يغرد بواسطة طلابه وليس عن طريق الشيخ نفسه لهذا مازال يعمل.

وتشن السلطات السعودية حملة في صفوف العلماء في المملكة والمعارضين، للتوجه الجديد الذي يقوده ولي العهد ، اعتقل على إثرها العشرات الذين كان من بينهم الشيخ وعوض القرني وعلي العمري.