أشاد السياسي وعضو مجلس الأمة السابق، بشعب وحكومتها وشيوخها لتواضعهم وحب الشعب لهم، مؤكدا بان الجميع بات يعلم بأن الأزمة الخليجية بدأت بفبركة، واصفا حملة المستمرة ضد بـ”المسعورة”.

 

وقال “الدويلة” في تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن:” رغم ان جميع الشعب الخليجي عرف ان الأزمه أساسها فبركه وكذب ولايزال الرجل يكذب ويتحرى الكذب حتى يكتب عندالله كذابا تبقى الحمله المسعورة مستمرة”.

 

وأضاف في تغريدة أخرى: “اقول للمخدوعين بالفبركات و حملة الكذب توقفوا وراجعوا انفسكم قطر تزداد فيها حرية كل يوم و غيرها يزداد فيها القمع كل يوم الا تبصرون بعيونكم”.

 

وتحدث “الدويلة” عن تواضع وحكمة شيوخ قطر قائلا: “نكته يروونها عن رئيس الوزراء القطري حين شاهد احد زملاء دراسته ولم يعرفه لعدم وجود حرس او مرافقين معه فاخذ يذكره رئيس الوزراء بالصف والمدرسين”.

 

وأردف قائلا: “هذا يؤكد ان شيوخ قطر مندمجين في مجتمعهم قريبين من مواطنيهم لا يتميزون عن الشعب بشيء ومع ذلك تجد الاحترام البالغ لهم و التوجيب من محبتهم”.

 

وتعصف بالخليج أزمة بدأت في 5 يونيو/حزيران الماضي، إثر قطع كل من والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر بزعم “دعمها للإرهاب”، وهو ما تنفيه الدوحة.

 

وتؤكد قطر إنها تواجه حملة “افتراءات” و”أكاذيب” تهدف إلى فرض “الوصاية” على قرارها الوطني وانتهاك سيادتها من خلال مطالب غير واقعية وغير قابلة للتنفيذ