أوقف مدعي عام محافظة العقبة جنوبي الأردن ابنة نائب في البرلمان، السبت، عقب تقديم صديقتها شكوى ضدها تتهمها فيها بسرقة مجوهراتها.

 

وقادت التحقيقات وتسجيلات كاميرات المراقبة لاكتشاف المتهمة بسرعة فائقة، وهو ما أسهم في إلقاء القبض عليها قبل التصرف في المصوغات وبيعها.

 

واعترفت المتهمة خلال التحقيق معها بأنها “كانت برفقة صديقتها الجمعة على شاطئ مدينة العقبة، حيث استغلت انشغال صديقتها على الشاطئ لتبادر بسرقة مفتاح منزلها والذهاب لهناك بسيارة تاكسي ودخول المنزل ومن ثم مصاغ ذهبي بنحو 8 آلاف دينار أردني، حيث عادت بعد ذلك للشاطئ”.

 

وأكدت أنها “تمكنت من العودة لمكان تواجدها السابق وصديقتها، لتظهر وكأن شيئاً لم يكن، حيث جلست بجوار صديقتها، إلا أن الأخيرة بعد عودتها لمنزلها لاحظت وجود بعض التغيير والفوضى في المنزل، لتكتشف فقدان مصوغاتها الذهبية، فبادرت للاتصال بالشرطة للإبلاغ عن الحادث”.