قال الكاتب القطري المعروف عبدالله العذبة، إن لن تستطيع تنفيذ نخططها الخبيث باليمن وتقسيم البلاد، مشيرا إلى أن ميليشيات ستلقن الإمارات درسا قاسيا وأن الاستيلاء على مقاتلات الإمارات من قبل الحوثيين كان مجرد بداية.

 

ورصد (وطن) تغريدة لـ “العذبة” دونها عبر نافذته الخاصة بتويتر جاء نصها:”لن تستطيع #إمارة_أبوظبي “إسبرطة الصغيرة” تقسيم #، وسيجعلهم الحوثي يدفعون الثمن غاليا، التعويضات والجزية عن يد وهم صاغرون. والوعد قدام..”

 

وتابع معلقا على تصريحات وزير الخارجية السعودي التي قال فيها إن الحل العسكري لن ينهي الأزمة في اليمن:”أنصح #إمارة_أبوظبي “إسبرطة الصغيرة” بسحب قواتها المحتلة من #اليمن فورا بعد الهزيمة النكراء،والله ما يترككم أحرار اليمن تقتلون رجالهم وتنهبون”

 

واختتم “لِم تعتقد #إمارة_أبوظبي أنها ستحتل #اليمن وترفع علمها على ما أسمته سد زايد؟🤔 أتتوهمون أنكم شريك اليمني بثرواته؟ #الحوثي نوخهم وسبى آلياتهم”

 

وكان موقع “ميدل إيست آي” البريطاني قد كشف في تقرير له أن مصلحة دولة الإمارات تقضي بتقسيم اليمن إلى شمال وآخر جنوبي.

 

وأفاد التقرير أن الحرب بدأت عندما تقدّم الحوثيون جنوبا، بالمخالفة لنصيحة داعميهم الإيرانيين، وتمكنوا من السيطرة على مدينة عدن وكان هذا كافيا لإدخال الإمارات والسعودية في الحرب.

 

وتساءل التقرير لماذا دخلت الإمارات الحرب؟، حيث يتطلب الأمر نظرة عميقة تتجاوز البروباجاندا المحيطة بـ”عاصفة الحزم” (التحالف الذي تقوده )، لمعرفة دوافع الإمارات الحقيقية.