نشر الكاتب السعودي البارز ، مقطعا مصورا عبر صفحته بـ”تويتر” حوى مداخلة له على قناة “DW عربية”، شرح فيها الأسباب التي دفعته للخروج من ومهاجمة سياسة النظام السعودي القمعية ضد معارضيه.

 

وقال “خاشقجي”: “اضطررت للخروج لأني كنت سأواجه مصير زملائي الأفاضل المعتقلين إذا أردت أن أعبر عن رأيي، وهذه ليست السعودية التي أعرفها السعودية التي أعرفها هي أن نسكت أحيانا عندما نجد أشياء لا نتفق فيها مع الدولة.. كنت موجود في المملكة عندما اعتقل الاستاذ عبدالله حامد ولم يتعرض لحملة تشويه مثلما يحدث مع العودة والقرني والزامل الآن.. هذه ممارسة جديدة علينا”

 

وتابع”من المؤلم أن يكون قدرنا في السعودية أن ننتقل من انغلاق إلى انغلاق .. اشتكينا في الماضي من انغلاق المدرسة السلفية وتحجرها والآن ننتقل لانغلاق من نوع آخر في الوقت الذي يتحول فيه العالم كله لمزيد من الحريات ومشاركة الشعوب وأن يكون لهم رأي وقول في تحديد المصير”.

 

 

وفي مقال له بعنوان “السعودية لم تكن قمعية إلى هذا الحد. حاليا غير محتملة” نشر بصحيفة “الواشنطن بوست”،أمس، خرج الكاتب السعودي المعروف جمال خاشقجي من ثباته مهاجما بشكل صريح النظام السعودي بقيادة ولي العهد محمد ابن سلمان والذي ذهب بالمملكة إلى مؤشرات خطيرة على كافة الأصعدة تدعو للقلق.

 

“خاشقجي” يخرج عن صمته ويهاجم “ابن سلمان” علانية:”خوف وترهيب واعتقالات !