زعم الداعية السلفي المصري الشهير بـ “أبو يحيى”، أثناء مقابلة تلفزيونية أن العلماء أجازوا من دون تحديد السنّ.

 

وقال الداعية السلفي إن الدين يجيز زواج الفتاة حديثة الولادة بموافقة والدها.

 

ووفقاً لموقع “ستيب فييد”، أكد الداعية أنه إذا لم يحدث أي ضرر للإناث، فلا شيء يمنعها من الزواج، بغض النظر عن سنها.

 

وقال معروف: “أنا لست من يقول ذلك، ففي الشريعة الإسلامية ليس هناك سن محددة للزواج عندما يتعلق الأمر بالإناث”.

 

وعندما سأله المذيع ما إذا كان ذلك يعني إنه من الصحيح الزواج من طفلة تبلغ شهرين أو سنة، وكانت الصدمة عندما أجاب الداعية: “حتى لو كان عمرها يوماً واحداً فقط”.