جرت أمس السبت اشتباكات عنيفة، بين قوات المدعومة إماراتيا وقوات الحماية الرئاسية في .

 

وأفاد شهود عيان بأن اشتباكات اندلعت ليل أمس، قرب ملعب 22 مايو في مديرية الشيخ عثمان شرقي عدن.

 

وأكد الشهود أن الاشتباكات اندلعت بين قوات من الحزام الأمني الذي تديره دولة وبين قوات من الحماية الرئاسية التي تتولى إدارة نقاط التفتيش في الجهة الشرقية من عدن.

 

وتأتي هذه الاشتباكات بعد رفض الحراسات الأمنية في القطاع الشرقي تسليم تلك المواقع للحزام الأمني بعدما أقرت اللجنة الرئاسية تسليمها. وشهدت المنطقة تحشيدا عسكريا كبيرا.

 

وتداول نشطاء مواقع التواصل، مقطعا مصورا بثته قناة “الجزيرة” يظهر مقاتلات إماراتية وهي تستهدف قوات الحماية للرئيس هادي  لرفضها تسليم مواقعها في خورمكسر لقوات الحزام الأمني المدعومة من الإمارات.

 

شاهد..