كشفت شقيقة  “رودريغو دوتيرتي”، إنّ لديه مشكلة مع على الرّغم من أنّ يعلن دوماً أنّه “”، وإنه لا يمكن أن يتصور حياته من غير “فياغرا”.

الرئيس الفلبيني

وقالت إن الرئيس الفلبيني (72 عامًا) لديه مشكلة مع النساء، وإنه “شوفينيّ”، إن اختلفت معه امرأة، أثار ذلك حفيظته بشدة، حيث ذكرت أسماء عدد من منتقدات “دوتيرتي”، ومنها نائبته، ومشرِّعة بارزة في مجلس الشيوخ تقبع في السجن حاليًّا، ورئيسة المحكمة العليا لكن الثلاث اختلفن معه بعد تنديدهن بحربه الشرسة على المخدرات، التي قُتل فيها الآلاف.

شقيقة الرئيس الفلبيني

وكشفت أن أخاها الذي تقلّدَ رئاسة الفلبين 9 مايو/آيار 2016 يتشاجر حتى مع المرأة التي يأمل أن ترسخ إرثه السياسي، وهي ابنته سارة، حيث حلّت سارة دوتيرتي على مضض محل أبيها في رئاسة بلدية دافاو جنوبي البلاد بعد انتخابه رئيسًا للفلبين.

وقالت إنه من النادر أن يدور حديث بين دوتيرتي وابنته، وقد ذكرت أنها هي نفسها كانت لديها مشاكل مع أخيها.