هددت الفنانة اللبنانية المعتزلة، ، بمقاضاة أي شخص يهين ، بتهمة إهانة رمز ديني له قدسيته، مُعبّرةً عن غضبها الشديد من الهجوم الذي يشنه عليها البعض للسخرية من حجابها.

 

وقالت حجازي، في تدوينةٍ نشرتها عبر حسابها الرسمي على “فيسبوك”: “مساء الخير أولًا رح أحكي باللبناني عشان أقدر عبر أكثر بالنسبة لكم موقع مفكرين حالهم دمهم خفيف وعم يتمسخروا على رمز ديني وهو الحجاب”.

 

وتابعت: “ويلي مكنايين بأسماء غير أسمائهم وهني بيعرفوا حالهم كتير منيح وبعرف أسماءهم وشخصياتهم المقززة للنفس وما إلي الشرف أبدًا أذكر اسمهم على لساني بحب قول إنو إنتو وصفحاتكم التافهة ويلي هي مبنية على فضايح ومسخرة على الناس كتير عيب إنكم تتمسخروا على قدسية الحجاب ورح اضطر إني عاقبكم بالقضاء واحد واحد”.

 

واختتمت حديثها قائلة: “يا للعار على هالأيام يلي صار مباح لحثالة البشر إنو تجيب سيرة حجاب أو رمز ديني من أي دين يلي كان.. اقتضى التوضيح أمل حجازي”.

وكانت أمل حجازي عبّرت عن فخرها بقرار ارتدائها الحجاب، بعدما أعلنت اعتزالها الفن بداية الشهر الجاري.

 

وقالت أمل حجازي: “أنا فخورة بهذا القرار ومقتنعة به ليس تعصبا ابدا لأنني بعيدة كل البعد عن التعصب الديني والطائفي وأحترم الأديان كلها وأعامل الاشخاص على اخلاقهم وعلى انسانيتهم وليس على دينهم”.

 

وتابعت: “الحجاب شيء جميل جدا للمرأة بنظري في كل الأديان فالسيدة مريم عليها السلام والقديسات دائما نصورهم في زي الحجاب فانا برأي أنه وقار وجمال للمرأة وأكرر قولي أن هذه مسألة شخصية لكل امرأة وفي النهاية الحجاب يجب أن يكون داخليا قبل أن يكون خارجيا مع حبي وتقديري”.