قال رئيس المجلس الإسلامي الأعلى بالجزائر، ، ردّاً على الجدل الذي أثاره مؤخرا قرار وزارة التربية الوطنية بحذف “البسملة: من بعض الكتب المدرسية بقوله الذي لا يرى فيه إشكالا يذكر.

 

وقال “غلام الله” بحسب “الشروق” الجزائرية: “رأيي الشخصي هو أن البسملة مجرد عنوان على غرار – الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية – ووجودها لا يعني أن كتاب الرياضيات او الفيزياء هو كتاب ديني كما أن حذفها لا يؤثر من الناحية المادية على الكتاب، غير أننا سوف نقترح على الوزيرة إدراجها في الطبعات المقبلة للكتاب المدرسي، للإشارة إلى أن الدولة الجزائرية دينها الإسلام”.

 

وأوضح أنه لم يتم استشارة المجلس عند إعداد المناهج الدراسية لعدم اكتمال تشكيلته، غير أن الهيئة “ستقوم من الآن فصاعدا بموافاة وزارة التربية الوطنية بالملاحظات الإيجابية أو السلبية إن وجدت”، مع المساهمة في “إصلاح المنظومة التربوية (…) وفي مقدمة ذلك التجديد والتحسين في تدريس التربية الدينية والعلوم الإنسانية”.