شنّ الكاتب الإماراتي المثير للجدل والمقرب من ، هجوما عنيفا تطاول كل الأعراف على رئيس المراسم والتشريفات الأميرية الكويتية ، متهما إياه بالوقوف في صف في الازمة الخليجية.

 

وقال “المزروعي” في تدوينات مطولة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن” خلا تهجمه على احد المغردين الكويتيين متهما إياه في شرفه:” يعقوب بشاره اقسم بالله ما ينفعك خالد العبدالله ولا المراسم كلها لا تخليني اخربها وانزل فيديو زوجتك “.

 

واضاف في تغريدة أخرى: ” تعرف من حلف علي اني ما هتك سترك قول لـ خالد العبدالله بوعبدالله طلب حمد المزروعي وحمد قال تم “.

 

وتابع متهما “خالد العبد الله” بالوقوف وراء الهجوم عليه في “تويتر” قائلا: ” عندي في المنشن انتفاضة الحجاره اقول خالد العبدالله شغلة الكلاوات هذي ماره علي وعندي منها تطعيم”.

 

وأضاف قائلا: ” اذا عندك مشكلة يا خالد العبدالله مع فهد جابر المبارك مشكلتك واعتبرها انا شان داخلي بس تخلي كلابك تسب المملكة والامارات تراك صغير”.

 

وأردف متطاولا على الشيخ خالد العبد الله ومهددا إياه بالقول:” خالد العبدالله بعت ولد خالتك بوشابصه بسيارة رولز وياي تشد حيلك على اقول انته زيتونه على الصبح تغص فيها اقول لا تلعب بالنار”.

 

واستطرد: ” خالد العبدالله ايام الحراك كلنا معاك وتذكر عدل انتهاء الحراك اذكر طيبنا ووقفاتنا معاك بس ترد رويس علينا نقولك معصي يا بو التنانير”.

 

وزاد قائلا: ” خالد العبدالله اعاد الروح في ار بي جي من سنتين ما غرد اقول خلود والله لو تعيد الروح في الاموات دواك عندي “.

 

واضاف ساخرا: ” خالد العبدالله اعرفك زين واعرف حساباتك عدل خلود لا اخفيك انا مستمتع معاك حبيبي خلود”.

 

واختتم هجومه قائلا: ” خالد العبدالله منو عطاني اسم ام مسلم البراك احجي خالد ذكرني منو”.

 

من جانبهم، أطلق ناشطون كويتيون هاشتاجا عبر موقع التدوين المصغر “تويتر” بعنوان: ” ”، صبوا فيه جام غضبهم على تطاوله في حق وشيوخها، مستنكرين هجومه على رغم الكثير من الخدمات التي قدمتها لبلاده، مشددين على ان يعذرهم الكويتيون حين يتصدون لمثل هذه “الحثالة”.

 

من جانبه اصدر الشيخ خالد العبدالله الصباح الناصر الصباح بيانا نفى فيه جملة وتفصيلا هذه الادعاءات التي جاءت على لسان “المزروعي”، مؤكدا بأن لا صلة له من قريب او بعيد فيما يخص الأزمة الخليجية.

 

واستنكر الشيخ عبد الله الحملة المسيئة التي استهدفته على مواقع التواصل الاجتماعي، مشددا على انه يكن كل التقدير والاحترام لكافة دول مجلس التعاون الخليجي حكاما وشعوبا.