وطن – أصدر، الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس دولة «، وحاكم إمارة»أبوظبي« والذي أطاح بحكمه شقيقه مرسوما أميريا هاما يتعلق بولي عهد أبوظبي، الشيخ آل نهيان.

 

وجاء في المرسوم الأميري، الذي نشرته وكالة أنباء الإمارات الرسمية «وام» تعيين، محمد بن زايد، رئيسا للمجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، بجانب ولاية عهد الإمارة، وتوليه منصب نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية.

 

وأعاد حاكم إمارة «أبوظبي» في المرسوم أيضا تشكيل المجلس التنفيذ للإمارة، بتعيينه، الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائبا للرئيس، والشيخ حامد بن زايد، رئيسا لديوان ولي لعهد أبوظبي وعضوا في المجلس.

 

يذكر ان خليفة بن زايد قد أطاح بحكمه شقيقه محمد بن زايد في انقلاب أبيض منذ سنوات. ولا يظهر رئيس الإمارات إلا نادرا وقد أظهره شقيقه في عيد الفطر الماضي يتلقى التهاني بحالة صحية سيئة.

 

ويعتقد مراقبون ان هذه التعيينات أو الترقيات في المناصب التي اتخذها ابن زايد بنفسه ونسبها لرئيس البلاد تمهد لاعلان عزل أو وفاة خليفة في الأيام المقبلة. ويبدو ان ولاية عهد أبوظبي ستعهد إلى أخيه هزاع بن زايد كما يظهر من المناصب التي استلمها.