علق نجل الداعية السعودي الشيخ , على والده في تغريدة أطلقها على موقع التواصل الاجتماعي عبر فيها عن حزنه لما جرى مع والده, فيما أرفق التغريدة بصورة أخيه عبدالرحمن بعد أن تعافى مؤخرًا من حادث السيارة الذي أودى بحياة أمه وشقيقه قبل أشهر

 

وكتب البراء عبر صفحته على تويتر: : “لا تٌفكر كثيرا يا عزيزي فقد ترى من هذه الدنيا ما يٌحطم أحلامك ويمتحن إيمانك”.

ثم كتب تغريدة أخرى: “الله يرده سالم ويصبرني واخواني على فقدان الام اولا وغياب الأب ثانياً”

 

واعتقل النظام السعودي بداية الاسبوع، ثلاثة من أبرز الدعاة بالمملكة وهم (سلمان العودة وعوض القرني وعلي العمري)، مما أثار جدلا واسعا بين النشطاء الذين نددوا بهذا الحادث على نطاق واسع.

 

وتسود حالة من التيه والتخبط لدى آل سعود قبل الدعوة التي روج لها النشطاء تحت هاشتاج “#حراك_15_سبتمبر”، إذ يدعون الشعب للخروج لمعارضة آل سعود الجمعة القادمة.