تداول ناشطون مصيون عبر موقع التدوين المصغر “تويتر” أحدث صورة للرئيس المخلوع خلال استجمامه بالساحل الشمالي.

 

ووفقا للصورة التي رصدتها “وطن”، فقد ظهر “مبارك” في الصورة وهو يجلس بجوار نجله جمال داخل عربة الجولف بصحبة حفيدته فريدة، ومعالم السعادة واضحة على وجوههم، في أحدى قرى الفاخرة.

 

وكان “مبارك” قد سافر مع عائلته لقضاء فترة الصيف في الساحل الشمالي، حيث انتقلت العائلة منذ فترة للإقامة هناك، بناء على نصيحة من الأطباء بعد رفع الإقامة الجبرية عنه.

 

يشار إلى أنه تم توقيف 60 ألف شخص على الأقل خلال  الثلاث سنوات الماضية من شباب ، كما تم إنشاء 19 سجنا جديدا خلال الفترة ذاتها لاستيعاب هذه الأعداد، بحسب تقرير منظمة “هيومن رايتس ووتش” ومقرها في نيويورك، حيث تعتقد المنظمة أن “التعذيب الشائع في يشكل جريمة محتملة ضد الإنسانية بسبب انتشاره وممارسته بشكل ممنهج”.