كشفت منظمة بريطانية غير حكومية النقاب عن أن العربية المتحدة ترعى وتمول مؤتمرا سيعُقد في في الرابع عشر من سبتمبر/أيلول الجاري بهدف تشويه سمعة دولة .

 

وذكر مركز لندن للشؤون العامة أن النائب في البرلمان البريطاني وعضو لجنة الشؤون الخارجية دانيل كوازينيسكي ضالع في دعم هذا المؤتمر.

 

وطالب المركز رئيس لجنة الشؤون الخارجية توم توغندات بإقالة النائب كوازينيسكي من عضوية اللجنة إذا شارك في المؤتمر.

 

وفي رسالة وجهها لرئيس اللجنة، ذكر المركز أن المؤتمر يهدف لتشويه سمعة قطر عن طريق ربطها بالترويج للإرهاب ودعم الجماعات الإرهابية في الشرق الأوسط.

 

وحذر المركز من أن هذا المؤتمر -في حال انعقاده- سينعكس سلبا على العلاقات بين الجانبين خاصة وأن الاستثمارات القطرية في بلغت 35 مليار جنيه إسترليني (45.5 مليار دولار).

 

ودعا المركز إلى الحفاظ على علاقات طيبة مع قطر، ورفض أي محاولة من قبل الإمارات والسعودية والبحرين لربط الدوحة بالإرهاب أو العنف.