أثارت عارضة “بلاي بوي” الأرجنتينية ضجة كبيرة في شوارع نيويورك بعدما ظهرت بفستان مصنوع من الدولارات وشجعت المارة على أخذ النقود والاحتفاظ بها.

وظهرت “فيكتوريا” البالغة من العمر 31 عاما وهي تتجول في مترو الأنفاق وترتدي زيها الغريب، وتطلب من المارة أخذ النقود.

وقالت إنها انشغلت الفترة الأخيرة بالسفر، ولم تتطوع منذ فترة طويلة لمساعدة الفقراء، فذهبت إلى المترو، حيث تعتقد أنه من أكثر المناطق فقرا في مدينة نيويورك، مرتدية فستانا من النقود وطلبت من الناس أخذ ما يحتاجونه، وقالت إن الحياة أعطتها الكثير وحان الوقت للقيام بشيء إيجابي ومساعدة المشردين.