قضت محكمة جنايات المنصورة، بإعدام مصريّ شنقاً، والسجن المؤبد لـ6 آخرين، والسجن 15 سنة لـ5 متهمين بخطف طفلة معاقة ذهنياً، واحتجازها، واغتصابها لمدة 3 أيام بالتناوب فيما بينهم.

 

وتعود أحداث القضية لسنة 2016، عندما قام شخص شهرته “حمسو” بخطف الطفلة التي تبلغُ من العمر (15 سنة)، مقيمة بقرية تابعة لمركز “نبرو”، مستغلا إعاقتها الذهنية، وإيهامها بإعطاءها مبلغ مالي، واحتجازها مع 11 شخصا من أصدقاءه واغتصابها لمدة 3 أيام أسفل كوبري “سندوب” العلوي.

 

وتوصلت التحريات إلى صحة الواقعة، وتم ضبط 9 من المتهمين، وبالعرض على النيابة، قررت إحالتهم إلى محكمة الجنايات التي أصدرت حكمها المتقدم.