كشفت صحيفة “جيروساليم بوست” الإسرائيلية، الأربعاء، أن جهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي تعرف على هوية مواطنين إسرائيليين اعتنقا الإسلام وانضما إلى تنظيم “” الإرهابي في .

 

ذكرت الصحيفة الإسرائيلية أن الأمن الداخلي الإسرائيلي وضع لائحة تضم حوالي 20 إسرائيليا انضموا إلى تنظيم “داعش” الإرهابي وأغلبيتهم من العرب، لكن مع انضمام مواطنين يهود اعتبرت الداخلية الإسرائيلية الحالة فريدة من نوعها كونهم اعتنقوا الإسلام وانضموا إلى التنظيم الإرهابي.

 

وبحسب التقارير الأمنية الإسرائيلية، فإن الإسرائيليين اللذين انضما للتنظيم هما، امرأة (28 عاما) من مدينة أسدود، ورجل (32 عاما) من مدينة ، ولدا في الاتحاد السوفيتي، وهاجرا إلى في سن مبكرة.