أقدم مُعالجٌ تقليديّ في جنوب أفريقيا، على تسليم نفسه وبقايا أجزاء من ضحاياه بعد أن اغتصب وقتل وذبح سيدة وعدة أشخاص آخرين، بحجة أنه مل من تناول لحوم البشر!.

وذكر موقع “ميرور” البريطانيّ، أن الرجل اصطحب الشرطة إلى منزله في بلدة “إستكورت”، إذ عثروا على بقايا أخرى، وألقي القبض على رجلين آخرين للاشتباه بارتكابهما جريمة في المنطقة، ويواجه آخر اتهامات بامتلاك لحوم بشرية.

 

على الجانب الآخر، تجمع حشود من السكان المحليين خارج المحكمة في المدينة، وظهرت العصابة التي تتراوح أعمارها بين 21 و29 و31 و32 عاما أمام المحكمة، حيث تم احتجازهم جميعا، ومن المقرر أن يعودوا للظهور الأسبوع المقبل.

 

وقال أحد أعضاء مجلس المدينة إنه يخشى أن يكون هناك المزيد من الجثث، مضيفا أن الشرطة عثرت على 8 آذان في وعاء داخل منزل رجل واحد من المتهمين.

 

وكشفت المتحدثة باسم الشرطة أن ثلاثة من المشتبه بهم يواجهون اتهامات بالقتل وحيازة ، وسيواجه المتهم الرابع تهمة حيازة الأعضاء البشرية.