عاقبت محكمة جنايات الزقازيق بالشرقية، الإثنين، سائقاً مصريّاً بالإعدام شنقاً، حضوريا، لتعديه جنسيا على ابنتيه والإنجاب من إحداهما.
وبدأت أحداث القضية عندما ألقت الأجهزة الأمنية بمركز الزقازيق، القبض على “محسن. س. ا”، 43 سنة، سائق، لتعديه جنسيا على ابنتيه “أ” 16 سنة، و”د” 15 سنة.

 

وتوصلت التحقيقات إلى أن المتهم مشتهر بسوء السمعة، وأنه تعدى جنسيا على ابنتيه وتسبب فى حمل الأولى وإنجابها، وكان يهددها بالضرب ويؤذيها لتنفيذ شهوته المريضة.

 

وعلى إثر ذلك، قررت النيابة حبس المتهم على ذمة التحقيقات، ليحال لمحكمة جنايات الزقازيق التي أصدرت حكمها المتقدم.