دشن نشطاء موقع التدوين المصغر “تويتر” هاشتاجا، هاجموا فيه الإعلام المصري وأذرع السيسي الإعلامية تحت عنوان “”، وعبر العديد من النشطاء عن سخطهم الواسع من الإعلام المسيس التابع لأجهزة الدولة والذي نزل بالبلاد إلى مستنقع بعيد يصعب الخروج منه.

 

وتمكن “الهاشتاج” خلال ساعات قليلة من تصدر “التريند المصري” ليحتل المركز الأول، حيث تم تداوله على نطاق واسع جدا بين النشطاء المصريين الذين صبوا جام غضبهم عبر التعليقات.

 

وترصد (وطن) أبرز التعليقات عبر “الهاشتاج”..

 

الإعلامي المصري المعروف أسامة جاويش قال مهاجما:”#الاعلام_المصري_عار وأي عار ، هؤلاء أذرع إعلامية تابعة لعباس كامل والسيسي فضحت حقيقتهم في تسريب سابق أذعته يوم ١٨-١-٢٠١٥”

بينما غرد الدكتور حازم عبد العظيم، الناشط السياسي والقيادي السابق في حملة الرئيس الانتخابية:”اقذر منظومة اعلامية شهدتها # .اعلام السيسي اوسخ من اعلام عبد الناصر.مجموعة منتقاة من احط أنواع البشر برعاية السيادية”

 

وذكر الحساب الساخر المعروف “مصري”:”الساكت عن الحق …شغال فى الاعلام المصرى”

 

ودون “أبو أحمد”:”اليوم بدايه صحيحه الهاش  هو كشف اعلام العسكر  اللي تسبب فى إراقة الدم وتغييب العقول ”

 

وأضافت “Shimaa Mohammed”:”تقوم الأنظمه بتلميع ضعاف النفوس عديمي الثقافه محدودي الفكر ليكونوا إعلاميين فهم تربيه عسكريه مخابراتيه بإمتياز”