استعرض عددا ضخما من كنوع من التباهي في شوارع “جوان لي باه” الفرنسية.

 

وأظهر مقطع الفيديو المتداول عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عددا من الأثرياء العرب وهم يقودون أنواعا عديدة من السيارات الفارهة في شوارع “جوان لي باه”، مما أدى إلى تجمهر المارة حولهم، ما أثار غضب المغردين الذين أشاروا أن الفيديو مستفز، ويجب مراعاة مشاعر الآخرين.

وليست هذه المرّة الأولى التي يستعرض فيها أثرياء سعوديون وخليجيون سياراتهم الفاخرة في شوارع أوروبية، فقد أثار مؤخراً استعراضُ الأمير السعودي خالد بن سعود بن مساعد، بسيارته من نوع “فيراري” المطلية بالذهب، في أحد الشوارع بمدينة “نيس” الفرنسية، تعليقاتٍ غاضبة من قِبَلِ مغردين سعوديين على موقع “تويتر”.

 

وأظهر مقطع الفيديو المتداول عبر مواقع التواصل الاجتماعي، لحظة صعود الأمير “بن مساعد” سيارته الفيراري المطلية بالذهب، وسط حشد كبير من المارة الذين اجتمعوا لمشاهدة السيارة الفارهة.

 

وعلّق أحدُ الحسابات على “تويتر” بالقول إنّ “الشعب ذابحه الفقر وبعضهم يأكل من الزبالة وأمراء ال سعود يستعرضون بسياراتهم المطلية بالذهب في أوروبا”.

 

وأضاف آخر إن هذه السيارة المطلية بالذهب ما هي الا من أموال السعوديين، قائلاً “نحن شعب مغلوب على أمره”.