تسببت تصريحات وصفها مغردون بـ”الحمقاء” لسعود القحطاني مستشار محمد ابن سلمان، عن الوساطة التي طلبتها المملكة مع في وضع بموقف حرج أمام شعب الخليج.

 

وهذا ما أكده الكاتب القطري المعروف عبدالله العذبة، في تغريدة له بـ”تويتر” رصدتها (وطن) كشف فيها كذب القحطاني وتناقضه، حيث قال:”يعلم #دليم أن الوزير الأعرجي الذي استقبلوه على السجاد الأحمر صرح للإعلام في #إيران بذلك، وهذا ما وضع السعودية بموقف حرج أمام شعب الخليج”

وكان “القحطاني” قد نفى في تغريدة له طلب السعودية من وزير الداخلية العراقي، قاسم الأعرجي التدخل من أجل مع إيران، الأمر الذي كذبه مستشار الأعرجي وقال إن طلب الوساطة من قبل المملكة حدث بالفعل.

 

وتم تداول مقاطع مصورة لـ”الأعرجي” وهو يدلي بتصريح لوسائل إعلام رسمية عن طلب السعودية من بغداد التوسط لدى إيران، الأمر الذي كشف كذب المملكة وطلبها للوساطة بالفعل، وكذلك كذب مستشار ابن سلمان وغبائه الذي وضع المملكة في موقف حرج أمام شعب الخليج.

 

ونفت المملكة العربية السعودية، الأربعاء، صحة التقارير الإعلامية التي أفادت بأن طلبت الوساطة مع إيران.

 

إذ نشرت وزارة الخارجية السعودية تغريدة على حسابها الرسمي على موقع تويتر، نقلت فيها تصريحاً عن مصدر مسؤول لم تذكر هويته، يُفيد بأن “المملكة لم تطلب أية وساطة بأي شكل كان مع جمهورية إيران، وما تم تداوله من أخبار بهذا الشأن عارٍ من الصحة جملة وتفصيلاً.”

 

يُذكر أن وزير الداخلية العراقي، قاسم الأعرجي، كان قد أدلى بتصريحات خلال زيارته لإيران، الأحد الماضي، قال فيها إن السعودية تقدمت بطلب إلى العراق “للتدخل بهدف التوسط بين طهران والرياض،” حسبما نقلت شبكة الإعلام العراقي الرسمية.