شن الكاتب الصحفي السعودي المقرب من الإمارات، هجوما عنيفا على كل من ينتقد “” بأنه “بهائم وبقر”، على حد وصفه.

 

وقال “آل الشيخ” في تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:”هل يعلم البهايم الذين ينتقدون الليبرالية والانفتاح ان كل منتجات الحضارة التي يرفلون في نعيمها منتجات ليبرالية، لكن البهايم بقر لا يفكرون !!”.

وأضاف في تغريدة أخرى: “يضحكني اخونجيتنا في تناقضاتهم يرفعون أردوغان الى عنان السماء في الصباح ويكفرون كل العلمانيين في المساء، ويزعلون علينا اذا قلنا انهم (كمخ)”.

من جانبهم، شن مغردون هجوما كاسحا على “آل الشيخ” لحديثه المتناقض على “الليبرالية” التي تؤمن بالتعددية والحرية وتحث على احترام الخلاف في الرأي، ووصفه للمعارضين لها بالبهائم، مشددين على أنه لا يختلف عن من يعاديهم من الإسلاميين لأنه متشدد في رأيه أيضا، واصفين لسانه بالقذر.

وكانت تصريحات السفير الإماراتي في واشنطن، ، حول عزم على التحول نحو في غضون 10 سنوات، قد أشعلت موجة غضب في ، حيث شن المغردون هجوما واسعا على “العتيبة” طالبوه بعدم التحدث بلسان مؤكدين بان المملكة ستبقى على منهج الدين الإسلامي وحاضنة للحرمين الشريفين.

 

وكان “العتيبة” قد كشف عن مضامين ما يجول في صدور دول الحصار مؤكدا بأن خلاف هذه الدول مع قطر “فلسفي” أكثر منه دبلوماسي.

 

وقال “العتيبة” خلال مقابلة على قناة “PBS” الأميركية في تموز/يوليو الماضي، إن الخلاف مع قطر فلسفي أكثر منه دبلوماسي: “إن سألت الإمارات والسعودية والأردن ومصر والبحرين ما هو الشرق الأوسط الذي يريدون رؤيته بعد 10 سنوات من الآن، فسيكون متعارضاً في الأساس لما أعتقد أن قطر تريد رؤيته بعد 10 سنوات من الآن. ما نريد أن نراه هو حكومات مستقرة مزدهرة وقوية.”