أعرب الحكم المصري المساعد، أيمن دجيش، عن حزنه الشديد على الطريقة التى تم بها تحليل هدف الثالث في مرمى ، فى المباراة النهائية للبطولة العربية للأندية على إحدى القنوات الرياضية، معربا عن تحمله المسؤولية عن الهدف الذي أثار سخط جمهور النادي .

 

وقال “دجيش” خلال تصريحاته عبر برنامج “مع شوبير” المذاع على فضائية “صدى البلد”: “أحد الاستوديوهات التحليلية قاموا بتحليل هدف الترجي في الفيصلي بجهاز البييرو بشكل فاضح وقاموا بتعمد رسم خط التسلل بشكل خاطئ مما أظهر أن اللعبة سهلة واللاعب كان متقدم بـ نصف ياردة فقط” .

 

وأضاف: “قد يكون سقوط لاعب الفيصلي فى الهدف الثالث للترجي بنهائي للأندية ، سببا في تشتيت ذهني عن أحداث المباراة، وأتحمل المسئولية كاملة في لعبة الهدف”.

 

واختتم : ” معترف تماما بالخطأ في عدم رفع راية التسلل في الهدف ، لكني حزين من القنوات الفضائية التي بالغت في الأمر من الناحية التحليلية”.

 

وكانت المباراة النهائية للبطولة العربية للأندية، بين نادييْ الفيصلي الأردني والترجي التونسي الأسبوع الماضي، قد شهدت  أحداثاً مؤسفة، حيث اعتدى لاعبو الفيصلي وجهازهم الفني على الحكم المصري، إبراهيم نور الدين، بسبب الأخطاء التحكيمية في اللقاء.

 

وحطم عدد من جماهير “الفيصلي”، مدرجات وكراسي استاد الإسكندرية بمصر، بعد خسارة ناديهم 3-2 أمام الترجي التونسي في النهائي.

 

وأظهرت اللقطات المصورة أحد إداريي الفيصلي وهو يحاول تهدئة اللاعبين الذين أحاطوا بالحكم وحاولوا ضربه ودفعه، قبل أن يعمد هو نفسه إلى “نطح” الحكم .

 

وشهدت الأشواط الإضافية تبادل العنف بين الفريقين خاصة بعد الهدف الذي شهد تدخل الجهاز الفني والإداري للفيصلي اعتراضًا عليه.