رفضت محكمةٌ ماليزية طلبَ متهمٍ بإطلاق سراحه  بكفالة، بعد اتهامه بارتكاب 626 واقعة على ابنته البالغة من العمر (15 سنة)، وحكمت عليه بالسجن مدة تصل إلى 12 ألف سنة.

 

وذكرت مصادر قضائية، أن المتهم (36 عامًا)، ارتكب 626 جرمًا بحق ابنته، تتصل بالاغتصاب وسفاح القربى، وأُحيل إلى المحكمة.

 

واعتُقل المتهم إثر شكوى قدمتها والدة الضحية، حيث ارتكب اعتداءاته الجنسية حينما كانت تقيم ابنته عنده.

 

ويعاقب القانون الماليزي على بقسوة، ففي العام 2015 حُكم على شرطي بالسجن 100 عام، لإقدامه عدة مرات على فتاة تبلغ من العمر 13 عامًا.