أكد ، الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، الجمعة، أن الأزمة مع بنيت على “فبركات إعلامية”.

 

وقال وزير الخارجية القطري في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره التركي إن “40 يوما مرت ولم تقدم أي دليل على دعم للإرهاب”.

 

وأوضح وزير الخارجية القطري أن دول الحصار تعطل من خلال الإجراءات التي اتخذتها، دور قطر في محاربة الإرهاب.

 

وثمن عبد الرحمن آل ثاني، وقوف إلى جانب بلاده ودعمها خلال هذه الأزمة.

 

من جانبه قال جاويش أوغلو، إن “علاقاتنا مع قطر تعتبر هامة بالنسبة لنا، كما أننا نعمل سوية لتطويرها أكثر فأكثر”.

 

وأشار إلى أن تركيا تبذل جهودا من أجل حل هذه الأزمة، وأن الرئيس رجب طيب أجرى عديد الاتصالات بقادة الدول الخليجية في إطار البحث عن حل لهذه الأزمة.