استمراراً لسياستها المعهودة بشراء الولاء بالمال، كشف القيادي في العراقي، جاسم البياتي، عن ضغوط ومساومات تتعرض لها الحكومة العراقية من قبل للوقوف معها في .

 

وأشار البياتي في تصريحات لوكالة “أنباء الإعلام” العراقية، إلى وجود مساومات بإعمار المناطق المحررة في الموصل مقابل معاداة قطر.

 

وجاء في تصريح البياتي أن “هناك ضغوطات تمارس منذ بداية الأزمة الخليجية على الحكومة العراقية للوقوف مع المحور السعودي ضد قطر”، لافتاً إلى أن “تلك الضغوطات كانت أحد أسباب تأجيل زيارة رئيس الوزراء العراقي حيدر (قيادي بارز في حزب الدعوة الإسلامية) إلى لعدة أيام”.

 

وأضاف “البياتي” أن “هناك ضغوطات أيضاً بشأن إعمار المناطق المحررة في الموصل مقابل الوقوف ضد قطر على الرغم من أن الموضوع لا يزال مبكراً”، وفق ما قال.

 

وكانت مصادر نيابية عراقية، قد كشفت في وقت سابق عن مقترح تقدمت به الحكومة العراقية للمصالحة بين الدول الأربع (السعودية، ، ، ) وقطر بالتعاون مع وسلطنة عمان.