تعرّضت  في شهرها السابع، و رضيعها الذي يبلغ من العمر 10 أشهر، لجريمةِ قتلٍ مروّعة في مدينة سكاريا شمال ، حيث عُثِرَ على الجثتين في طريق فرعي بإحدى الغابات التابعة للمدينة.

 

ووفق ما ذكر موقع “تركيا الآن”، فقد حضرت الشرطة برفقة سيارات الإسعاف، ليجدوا منظرًا داميًا، حيث رميت جثة المرأة الحامل على الأرض، و عليها آثار ، و بجانبها رضيعها.

 

ونقلت الجثتان إلى الطبيب الشرعي، حيث أوضح تقريره أنّه تم قتل المرأة الحامل في شهرها السابع بضربها على رأسها بواسطة حجر، و كذلك رضيعها البالغ من العمر 10 أشهر.

 

و قالت الشرطة التي فتحت تحقيقًا بالحادث، إنّ زوج المرأة يعمل في أحد المعامل، دون أن تذكر اسمه.

 

و تلاحق الشرطة الآن رجلان مشتبه بهما في منطقة “كاندرا” بمحافظة كوجا علي.

 


Also published on Medium.