وطن (خاص) – ذكرت شخصيةٌ متنفذةٌ داخل مؤسسات الدولة بالإمارات، أنّ وزير الدولة للشؤون الخارجية أنور قرقاش سيتوجه إلى “”، خلال الشهر الحالي، لوضع البصمات النهائية من أجل تطبيع العلاقات بين و “إسرائيل”.

وقال حساب على “تويتر”، باسم “د. راشد الإماراتي” الذي يُعرّف نفسه على أنّه “شخصية متنفذة بدوائر صناعة القرار في الإمارات” إنّه خلال الأسابيع القادمة سيتم عقد دورات و ورشات عمل إعلامية لأكثر من 250 إعلامي تحت إشراف طواقم متميزة تمهيدا للتطبيع المباشر مع إسرائيل”.

ورغم غموضها وتكتّم الطرفين حول تفاصيلها، إلا أن العلاقات الإماراتية – الإسرائيلية، عرفت ازدهارا كبيرا خلال السنوات الماضية نتيجة الدور الكبير الذي تلعبه في تنفيذ المخطط الصهيوني لتفتيت المنطقة العربية.

 

وفي ظل التقارب الإسرائيلي الإماراتي، يعتبر السفير الإماراتي بواشنطن يوسف العتيبة، رجل إسرائيل المدلّل في أمريكا، حيث كشف تقرير نشره موقع “هافنغتون بوست” الأمريكي، في شهر سبتمبر 2016، أن السفير “العتيبة” يقيم علاقات ودية وثيقة مع السفير الإسرائيلي هناك، حيث يقول مصدر أمريكي إن “كليهما يتفقان في وجهات النظر بأغلب القضايا”، مشيرا إلى أن العتيبة الذي كان مقربا من ولي عهد أبو ظبي الشيخ “يعدّ من ألد المعادين للإسلام السياسي”.

 

جديرٌ بالذّكر أن الإمارات شاركت مراراً في مناوراتٍ عسكرية.

 


Also published on Medium.