في انتقاد مباشر لوزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، ، اعتبر الشيخ القطري، فيصل بن جاسم آل ثاني، أن أزمة الحالية أفرزت “الظاهرة القرقاشية” الذي يتصف صاحبها بالكذب.

 

وقال “آل ثاني” في تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” أزمة الخليج أنتجت ظاهرة جديدة يمكن تسميتها “الظاهرة القرقاشية” تتلخص بوزير خارجية او مقرب من مسؤول يتصف بالنزق والكذب والتصعيد ورفض التصالح”.

 

وأضاف في تغريدة أخرى: ” كان فيه قرقاش واحد بتويتر الآن كل دولة من لها قرقاشها الخاص يكتب كلام تصعيد طفولي يكشف عن عقل ساذج الخليج يستحق مسؤول مستواه أعلى”.

 

يشار إلى أن قد اطلقت العنان لوزيرها لشؤون الدولة الخارجية أنور قرقاش، ليخرج كل ما يدور في صدور حكامها من حقد على دولة ، متسلحا بسلاح التلفيق والكذب.

 

وكان قرقاش قد عبر عما يدور في مكنون حكام الإمارات، موضحا بأن عزل قطر “قد يستمر  لسنوات”، وفق قوله.

 

وقال” قرقاش” في لقاء مع صحفيين في باريس مؤخرا،: “نراهن على الوقت. لا نريد التصعيد، نريد عزلها”.

 

وتفرض الإمارات والسعودية ودول عربية أخرى حصارا على دولة قطر برا وبحرا وجوا، بعد قطعها العلاقات الدبلوماسية معها، على خلفية مزاعم “تمويل ”.