كشفت مصادر كويتية مطلعة أن قررت عدم تسمح لأي من المدرجة على قائمة “” الخاصة بدول رباعية الحصار لقطر بدخول أراضيها.

 

وقالت المصادر،  إن هذا القرار جاء لتجنب حرج دبلوماسي قد تتعرض له الكويت مع هذه الدول.

 

وأشارت المصادر إلى أن هذا التوجه يواكبه عزم وضع آلية خاصة لمنح لرجال الدين من مختلف المذاهب السنية أو الشيعية، حتى تتمكن من منع دخول أي شخص للبلاد عليه علامات استفاهم، وذلك وفقا لما نقلته صحيفة “الرأي” الكويتية.

 

وأوضحت المصادر أن هناك تنسيقا ولجنة خاصة بين وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، ووزارة الداخلية، لوضع آلية يسمح بموجبها لرجال الدين بدخول الكويت.

 

وأضافت أن وزارة الداخلية طلبت من الأوقاف تزويدها بقائمة لرجال الدين الذين تنوي استضافتهم للتحري عنهم وعن انتماءاتهم وطروحاتهم قبل اتخاذ قرار بمنحهم تأشيرات دخول البلاد.

 

يشار إلى أن رباعية دول الحصار كانت قد أصدرت قائمة تضم 59 شخصية من بينهم رئيس هيئة علماء المسلمين الدكتور ، وبالإضافة إلى 12 كيانا على رأسها منظمة “قطر” و”عيد” الخيرتين.

 


Also published on Medium.