تتعرض حاليًا بعض أجهزة الكمبيوتر في المطارات والموانىء والشركات وبعض الجهات العسكرية، إلى من جديد باسم Petya، يقوم بتشفير البيانات ويطالب بفدية حتى يتم فك التشفير، وفقًا لما نشره موقع TNW التقني.

 

وأوضح التقرير، أن الهجوم  بدأ اليوم الثلاثاء، وأغلب المتضررين كانوا في روسيا وأوكرانيا إلى جانب بعض الضحايا في الولايات المتحدة وإسبانيا والدنمارك، وفقًا لتقرير نشرته مؤسسة Group-Bi البحثية.

 

وأشار تقرير الموقع التقني، إلى أن المهاجمين يطالبون بفدية 300 دولار في صورة بيتكوين على حساب معين، بحيث يتمكنون من الحصول عليها دون أن يتم تتبع أثرهم على الإنترنت.

 

ومن المتوقع أن يكون الهجوم الجديد أخطر من هجوم ، خاصة لأنه يستهدف مؤسسات حيوية بشكل كبير، ولم يتم الإبلاغ بعد عن إجمالي ضحاياه.