توفي أبٌ مصريّ، متأثراً بإصابته بغيبوبة سكر عقب علمه بتعرض ابنته للتحرش داخل وسط مدينة بمصر.

 

وبيّنت التحريات التي أجرتها الشرطة، أنّ موظفة تبلغُ من العمر (37 عامًا) أبلغت عن قيام عامل بالتحرش بها، وملامسة أجزاء حساسة من جسدها، أثناء تواجدها بالمول، وقد تم ضبطه.

 

وأشارت وسائلُ إعلامٍ مصريّة ان والد الفتاة (64 عامًا) لدى علمه بالواقعة أصيب بغيبوبة سكر، وسقط مغشياً عليه، وتم نقله لمستشفى الشرطة، وتبين وفاته.

 

وتحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة المختصة للتحقيق.