وجّه الرئيس الأميركي ، أمس السبت، “تحياته الحارة” إلى بمناسبة حلول ، في وقتٍ رفضت إدارته الاحتفال بهذا العيد، مخالفة بذلك تقليداً سنوياً دأبت عليه معظم الإدارات خلال العقدين الماضيين.

 

وقال ترامب في بيان: “باسم الشعب الأميركي، ميلانيا وأنا نرسل تحياتنا الحارة الى المسلمين الذين يحتفلون بعيد الفطر”، مشيراً الى أنه “خلال هذا العيد نتذكر أهمية الرحمة والعطف والإحسان”.

 

وأضاف الرئيس الأميركي: “مع المسلمين في سائر أنحاء العالم تجدد الولايات المتحدة التزامها باحترام هذه القيم”.

 

عام 1996 بدأ الرئيس الأميركي الأسبق بيل كلينتون تقليد استضافة حفل استقبال لمناسبة عيد الفطر.

 

لكنّ وزير الخارجية الأميركي الحالي ريكس تيلرسون رفض طلباً تقدمت به إدارة الشؤون الدينية والدولية في وزارته لتنظيم حفل بمناسبة عيد الفطر.

 

وفي مطلع حزيران/يونيو أدى نحو 100 مسلم صلاة المغرب في نيويورك أمام برج “ترامب تاور”، محاطين بعدد موازٍ من غير المسلمين الذين حضروا للإعراب عن تضامنهم مع المسلمين.

 


Also published on Medium.