أدان الأكاديمي الإماراتي، يوسف خليفة اليوسف، قرار قطع العلاقات مع ، خاصة بعد شروط الدول التي قطعت علاقتها مع مقابل إلغاء الحصار المفروض.

 

وقال في تغريدة عبر حسابه على موقع التدوين المصغر “تويتر”: “إن مقاطعة قطر هي محطة من محطات كثيرة أعدها أعداء وجهلاء هذه الأمة، ولابد من وأدها في مهدها، وإلا فإن هذه الأرض لن تعرف للاستقرار معنى بعد اليوم”.

وطلبت المملكة العربية والدول العربية الأخرى التي قطعت علاقاتها مع قطر، تنفيذ ثلاثة شروط مقابل إلغاء الحصار المفروض.

 

وتتضمن الشروط الثلاثة غلق قناة الجزيرة القطرية، وقطع الدوحة علاقاتها مع إيران، وعلاوة على ذلك، طلبت الدول المذكورة من قطر إغلاق قاعدة عسكرية تركية.