لا يتوقف “الدّاعية” الأردنيّ المُجنّس إماراتياً، ، عن إساءته وهجومه على دولة ، في تناقضٍ واضح مع ما يقوم بها زاعماً أنها “دعوة”، إذ وصف هذه المرّة المتعاطفين مع بأنهم “حمقى”!.

 

وزعم المدعو “يوسف” إنّ قطر “خائنة وحكومتها من ورق، وتسعى للفتنة”. مشيراً إلى أنه “لا يتعاطف مع سياستها إلا الحمقى الذين عطلوا عقولهم”.

وفي مقابل هذا الوصف الخارج، الذي أطلقه “يوسف” للمتعاطفين مع قطر، ردّ عليه نشطاء موقع “تويتر” بتأكيدهم على تعاطفهم مع قطر قلبا و قالبا شعبا و أميرا و تميما، كما قالت المغرّدة (Célina Kabyle‏) مضيفةً أنّ “السياسة لا تليق بك يا وسيم ! كلها فبركات و تلفيقات”.

 

وكتب (محمد سالم علي‏): “ماحد معطل عقله غيرك انت لو فيك خير قل خير او اصمت لا تكون ابله تدعي للفتنه ان كنت مسلم بس شكلك مدعوم ومانك فاهم شي روح فسر احلام اشرفلك”.

وردّ (محمد دعرة) على وسيم يوسف بقول: “كن مفتاحا للخير مغلاقا للشر …..والله ستحاسب يوم القيامة على تصرفاتك الصبيانية …..تفرقون بين ابناء لا اله الاالله محمد رسول الله …تبا”.

وكتب (حمود الذيب): “وسيم يوسف داعيه مدعي من ورق.. يسعى للفتنه..لا يستمع له الا من يريد ان يعطل عقله او ينجرف الى الفتنه والاحتراب الذي يسعى له.”

أما (محمد البورشيد‏) فقال: “حكومة وشعب قطر تاج راسك ياللفو ومحد احمق ومغيّب عقله كثرك انت وأشكالك اللي هي ساس الفتنه بالخليج انت لو فييك خيرك جان فلحت في بلادك الاْردن”.

وكان “وسيم يوسف” المعروف بموالاته الشديدة للعائلة الحاكمة في أبوظبي، اعتبر أنّ “كل من يعترض على قرار ولاة الأمر في بحجة الحياد، خيانة لأمن وطنك و لولاة أمرك”.

 

 

 

 


Also published on Medium.